تقارير

وزارة الداخلية تعمل على اصدار هويات موحدة لموظفي الدولة العراقية

هوية الاحوال المدنية العراقية

هوية الاحوال المدنية العراقية

  • تعليق 5
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

ضمن الاجراءات الامنية التي تعمل عليها وزارة الداخلية للحد من عمليات التزوير التي قد تطال الهويات الحكومية العائدة لموظفي الدولة وكذلك في اطار العمل على تهيئة قاعدة للبيانات لكافة المواطنين ومن بينهم الموظفين شرعت الوزارة وبالتعاون مع عدد من الوزارات واهمها وزارة التخطيط على اصدار هويات موحدة للموظفين ذات تصميم موحد باستثناء اسم وشعار الوزارة التي ينتمي اليها الموظف وتتضمن المعلومات الشخصية كاملة والتي ستدخل في قاعدة البيانات العامة للمؤسسات ودوائر الدولة التي تعد لها وزارة الداخلية.

الى ذلك عقد الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي مؤتمرا صحفيا اوضح فيه ان الوزارة هيأت جميع المستلزمات المطلوبة لمثل هذا المشروع بهدف توحيد الهويات الحكومية، لافتا الى ان نقطة الانطلاق بتنفيذ هذا المشروع ستكون في مطلع النصف الثاني من العام الجاري 2009، مضيفا ان المشروع يتضمن اخذ البصمة العشرية لاصابع اليدين وبصمة العينين.

الاسدي اشار الى ان الوزارة ستعمد الى توزيع هذه المنظومة في المنافذ الحدودية كافة فضلا عن مفاصل وزارة الداخلية ومراكز الشرطة ضمن لجان تعمل الوزارة على اعدادهم وبالتعاون مع وزارة الاتصالات لتكوين قاعدة معلومات كبيرة، مفيدا ان ذلك سيسهم في ان تكون هذه البطاقة ضمن مشروع تاسيس قاعدة للبيانات لكافة العراقيين ليتم استخدامها في كافة الاجراءات الحكومية بما يسهم في ضبط الامن الداخلي ويساعد الدولة على دراسة الكيفية التي يتم من خلالها تقديم الخدمات للمواطنين.

مدير الهويات والاجازات في وزارة الداخلية اللواء عبد الكريم السوداني قال ان الوزارة ستعمل على اختيار الموظفين العاملين فيه بالاعتماد على ترشيحات الوزارات التي ينتمون اليها حيث انهم سيخضعون بطبيعة الحال الى فحص كامل لسجلهم الجنائي بما يمكن الوزارة من الحفاظ على سرية المعلومات التي ستدخل في قاعدة البيانات، مشددا على اهمية ان تكون المعلومات الداخلة على درجة عالية من الدقة والصحة.

السوداني طالب الوزارات ومؤسسات الدولة والهيئات الحكومية الخاضعة وغير الخاضعة لوزارة الى تقديم البيانات الخاصة بموظفيها لتتمكن من جانبها وزارة الداخلية من تدقيق البيانات قبل اصدار الهوية الخاصة بالموظفين.

ويبلغ عدد موظفي الدولة العراقية اكثر من 5 ملايين يعمل اغلبهم في الاجهزة الحكومية وخاصة الامنية.

اصدار هويات موحدة للموظفين يشكل جزءا من عملية حضارية معمول بها في اغلب دول العالم وبدأت وزارة الداخلية باعتمادها والاعداد لها قبل نحو سنتين بهدف الوصول الى ارساء اجراءات حكومية رصينة تساعد على استخدام قاعدة البيانات بعد انجازها في اعمال الحكومة الالكترونية التي يجري العمل عليها الان وفقا لما اعلنته وزارة التخطيط في وقت سابق.

أضف تعليقا (سياسة موطني بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test
  • تعليقات القراء

    صادق

    2011-3-18

    شوكت تطلع الهويات

  • 2009-4-17

    خطوة مهمة للحكومة العراقية ولوزارة الداخلية والتقليل من عمليات التزوير والحد من الفساد الاداري وتوحيد جميع المعلومات في قاعدة بيانات

  • 2009-4-17

    بس هاي مشكلة العراقيين

  • 2009-4-17

    خطوه جباره اذا وضعت بين ايدي امينه وليس بيد الاحزاب والمقربين

  • 2009-4-17

    من الخطوات الجبارة للوصول الى الحكومة الالكترونية للارتقاء التدريجي في النظام العام للدولة العراقية الجديدة والمضي قدما في النهج العالمي العام وتقديم بصمة جديدةفي التاريخ البشري واللحاق بربك التطور والتقليل من عمليات التزوير والحد من الفساد الاداري وتوحيد جميع المعلومات في قاعدة بيانات سيسهل بشكل ما السيطرة والتركيز على المخالفات والتجاوزات وارساء الامن والاستقرار بشكل من الاشكال وتحيا كل من وزارة التخطيط بالتعاون مع وزارة الداخلية ونحن كلنا امل وتفاؤل بالافكار الجديدة التي من شأنها التعجيل بنهوض البلد